الخبير النفسي2
سجل في المنتدى لتتمكن من المشاركة ..
للتواصل مع الخبير النفسي2 :
تويتر [@ALmohimeed3]
سناب [ alkhabeer2 ]
الخبير النفسي2
سجل في المنتدى لتتمكن من المشاركة ..
للتواصل مع الخبير النفسي2 :
تويتر [@ALmohimeed3]
سناب [ alkhabeer2 ]


الخبير النفسي2

الوسواس القهري ، القلق ، الاكتئاب ، اختلال الآنية ، الرهاب ، الخوف وسواس النوم وسواس الأمراض
 

أهلا وسهلا بك في منتديات الخبير النفسي 2

الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

https://www.alkhabeer2.com






شاطر
 

 الاستنجاء.

استعرض الموضوع التالي استعرض الموضوع السابق اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سكر
سكر


عضو مجتهد

عضو مجتهد
معلومات إضافية
السعودية
انثى
عدد المساهمات : 113
تاريخ التسجيل : 12/06/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

الاستنجاء. Empty
مُساهمةموضوع: الاستنجاء.   الاستنجاء. Empty2021-06-16, 6:11 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
هذه مشكلتي التي ارهقتني وعرقلت شفائي، فأنا لا أعرف الصواب حتى أتجاهل الخطأ 

اكتشفت أني كنت أستنجي من البراز بشكل خاطئ مسبقًا في حياتي
حيث كنت أدخل يدي والماء إلى الداخل، لكنّي الآن علمت أن هذا محرم وأن دخول الماء إلى الداخل ثم خروجه ينقض الوضوء

وهنا المصيبة: لا أعلم ما الفرق بين الظاهر والباطن؟
وعلمت من الفتاوى أن الظاهر هو كل ما يصله الماء دون ادخال اليد
ولهذا فلديّ عدة اسئلة:
- أولاً هل إبراز المنطقة وغسلها يعتبر من الظاهر؟ يعني أنا يمكنني إبرازها دون استخدام اليد كما نفعل عند الضغط على البطن عادة في قضاء الحاجة، فهل أغسل هذا المحل؟ أم أنه يعتبر من الباطن؟ فهو مغلق في الحقيقة ويبدو لي أنه فتحة الشرج، لأني أخاف حقًا أن لا أنظف ذلك المكان فإذا نظفته دون إدخال اليد لن يخرج براز وسيكون المكان نظيف، أما إذا تجاهلت هذه المنطقة فسيخرج في اعتقادي ما أن أرتدي ملابسي
- ثانياً أنا أخاف حقًا من دخول الماء إلى الداخل إذا تحركت، فهل أكترث لهذا؟
- ثالثًا لأني احياناً ادخل الماء إلى الداخل خطأً فإني أحاول التجفيف بالمناديل والمشكلة أن المناديل تترك في المكان أثار تفتتها وهي صغيرة جدًا ولكنها موجودة وهذا يقلقني لأنها قد تخرج للخارج
- رابعًا هل يختلف الحمام العربي عن الافرنجي؟ يعني هل يجب أن أجلس القرفصاء حتى لا يدخل الماء إلى أبعد مما يجب؟ فأنا استخدم الافرنجي وليس لدي العربي في منزلي


عدل سابقا من قبل سكر في 2021-07-11, 12:05 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سكر
سكر


عضو مجتهد

عضو مجتهد
معلومات إضافية
السعودية
انثى
عدد المساهمات : 113
تاريخ التسجيل : 12/06/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

الاستنجاء. Empty
مُساهمةموضوع: رد: الاستنجاء.   الاستنجاء. Empty2021-06-16, 6:22 am

وهذا تنبيه لإدارة المنتدى: تظهر إعلانات غير مناسبة على صفحة المنتدى فرجاءً عالجوا الموضوع وشكراً جزيلًا لكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسام الدين 1
حسام الدين 1


عضو برونزي

عضو برونزي
معلومات إضافية
تونس
ذكر
عدد المساهمات : 672
تاريخ التسجيل : 23/04/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

الاستنجاء. Empty
مُساهمةموضوع: رد: الاستنجاء.   الاستنجاء. Empty2021-06-17, 12:35 am

و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته،

1/ السؤال: "أولاً هل إبراز المنطقة وغسلها يعتبر من الظاهر؟ يعني أنا يمكنني إبرازها دون استخدام اليد كما نفعل عند الضغط على البطن عادة في قضاء الحاجة، فهل أغسل هذا المحل؟ أم أنه يعتبر من الباطن؟ فهو مغلق في الحقيقة ويبدو لي أنه فتحة الشرج، لأني أخاف حقًا أن لا أنظف ذلك المكان فإذا نظفته دون إدخال اليد لن يخرج براز وسيكون المكان نظيف، أما إذا تجاهلت هذه المنطقة فسيخرج في اعتقادي ما أن أرتدي ملابسي"

تنظيف المخرج في الاستنجاء يكون بإستعمال اليد خارجياً بلطف و بدون إدخال أي شيء (لا إصبع و لا غيره).
و لا يجب الضغط على أي شيء و لا ابراز أي منطقة
=> كل ما هو في الباطن هو مرفوع عنا، فلا تتكلفي و لا تشقي على نفسك و إلا سيكون ذلك من التنطع (و أكيد أنك تعلمين ما قال صلى الله عليه و سلم في التنطع)
=>و لن يخرج شيء بعد إرتداء الملابس
بل و ييسر الإسلام علينا أكثر من هذا، فانظري إلى الاستجمار مثلاً فهو مجزئ و يبيح لنا ما يبيحه الاستنجاء بالماء
فعن عائشة رضي الله عنها أن النبي ﷺ قال: "إذا ذهب أحدكم إلى الغائط، فليذهب معه بثلاثة أحجار يستطيب بهن، فإنهن تجزئ عنه "
وقال صاحب الميسر عند قول خليل: ذكر أن من استجمر ثم عرق المحل لم يضر ثوبه لأنه أثر معفو عنه.

2/ ثانياً أنا أخاف حقًا من دخول الماء إلى الداخل إذا تحركت، فهل أكترث لهذا؟

العضلة القابضة هي "صمام" يمنع خروج الريح و البراز إلا عند قضاء الحاجة أو خروج الريح.
و متى خرج شيء من مخرج الريح، قامت العضلة بإعادة إحكام غلق المخرج في اللحظة ذاتها.
=> لا تكترثي أبداً، فلا يستطيع الماء الدخول و تحركي كما شئت حتى أثناء الاستنجاء

3/ السؤال: "أحياناً ادخل الماء إلى الداخل خطأً فإني أحاول التجفيف بالمناديل والمشكلة أن المناديل تترك في المكان أثار تفتتها وهي صغيرة جدًا ولكنها موجودة وهذا يقلقني لأنها قد تخرج للخارج"
حكم هذا الفتات من الورق هو الطهارة (خرج أو بقى)، لأن الاستنجاء أزال النجاسة من المحل و أصبح المكان طاهراً و الماء الذي فيه طاهرٌ إيضاً
=> انسي هذا الموضوع تماماً

4/ السؤال: "هل يختلف الحمام العربي عن الافرنجي؟ يعني هل يجب أن أجلس القرفصاء حتى لا يدخل الماء إلى أبعد مما يجب؟ فأنا استخدم الافرنجي وليس لدي العربي في منزلي"
لا تجلسي القرفصاء و اجلسي على الحمام كما يجلس عليه كل الناس

و الآن أين نحن من التجاهل و عدم الإلتفات، ما شاء الله عليك جاوبت كل الإخوة الأعضاء ثم تتحيرين في هذه الأسئلة ! :-)
عليك بالمداومة على الأذكار و الرقية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سكر
سكر


عضو مجتهد

عضو مجتهد
معلومات إضافية
السعودية
انثى
عدد المساهمات : 113
تاريخ التسجيل : 12/06/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

الاستنجاء. Empty
مُساهمةموضوع: رد: الاستنجاء.   الاستنجاء. Empty2021-06-17, 1:59 am

@حسام الدين 1 كتب:
و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته،

1/ السؤال: "أولاً هل إبراز المنطقة وغسلها يعتبر من الظاهر؟ يعني أنا يمكنني إبرازها دون استخدام اليد كما نفعل عند الضغط على البطن عادة في قضاء الحاجة، فهل أغسل هذا المحل؟ أم أنه يعتبر من الباطن؟ فهو مغلق في الحقيقة ويبدو لي أنه فتحة الشرج، لأني أخاف حقًا أن لا أنظف ذلك المكان فإذا نظفته دون إدخال اليد لن يخرج براز وسيكون المكان نظيف، أما إذا تجاهلت هذه المنطقة فسيخرج في اعتقادي ما أن أرتدي ملابسي"

تنظيف المخرج في الاستنجاء يكون بإستعمال اليد خارجياً بلطف و بدون إدخال أي شيء (لا إصبع و لا غيره).
و لا يجب الضغط على أي شيء و لا ابراز أي منطقة
=> كل ما هو في الباطن هو مرفوع عنا، فلا تتكلفي و لا تشقي على نفسك و إلا سيكون ذلك من التنطع (و أكيد أنك تعلمين ما قال صلى الله عليه و سلم في التنطع)
=>و لن يخرج شيء بعد إرتداء الملابس
بل و ييسر الإسلام علينا أكثر من هذا، فانظري إلى الاستجمار مثلاً فهو مجزئ و يبيح لنا ما يبيحه الاستنجاء بالماء
فعن عائشة رضي الله عنها أن النبي ﷺ قال: "إذا ذهب أحدكم إلى الغائط، فليذهب معه بثلاثة أحجار يستطيب بهن، فإنهن تجزئ عنه "
وقال صاحب الميسر عند قول خليل: ذكر أن من استجمر ثم عرق المحل لم يضر ثوبه لأنه أثر معفو عنه.

المشكلة هي أني غسلت هذه المنطقة اليوم وحاولت اقناع نفسي أنها من الخارج حتى لا أقلق، أعتقد أني اخطأت ولا أعلم ماذا أفعل بشأن صلواتي
بالنسبة لموضوع العرق، يعني لا تبدل الملابس بناءً على هذا؟ ولا يغسل المكان؟ لو فرضًا حصل هذا الأثر من العرق في الصلاة الظهر، فهل تجوز صلاة العصر بالثوب ذاته؟

2/ ثانياً أنا أخاف حقًا من دخول الماء إلى الداخل إذا تحركت، فهل أكترث لهذا؟

العضلة القابضة هي "صمام" يمنع خروج الريح و البراز إلا عند قضاء الحاجة أو خروج الريح.
و متى خرج شيء من مخرج الريح، قامت العضلة بإعادة إحكام غلق المخرج في اللحظة ذاتها.
=> لا تكترثي أبداً، فلا يستطيع الماء الدخول و تحركي كما شئت حتى أثناء الاستنجاء

3/ السؤال: "أحياناً ادخل الماء إلى الداخل خطأً فإني أحاول التجفيف بالمناديل والمشكلة أن المناديل تترك في المكان أثار تفتتها وهي صغيرة جدًا ولكنها موجودة وهذا يقلقني لأنها قد تخرج للخارج"
حكم هذا الفتات من الورق هو الطهارة (خرج أو بقى)، لأن الاستنجاء أزال النجاسة من المحل و أصبح المكان طاهراً و الماء الذي فيه طاهرٌ إيضاً
=> انسي هذا الموضوع تماماً

هل هذا يعني أن الماء إذا دخل خطأً ثم خرج فهو طاهر؟ ولا أحتاج تجفيفه؟ مثلاً عند عملية التبول والضغط على العضلات، أو إذا بالغت قليلاً في الاستنجاء

4/ السؤال: "هل يختلف الحمام العربي عن الافرنجي؟ يعني هل يجب أن أجلس القرفصاء حتى لا يدخل الماء إلى أبعد مما يجب؟ فأنا استخدم الافرنجي وليس لدي العربي في منزلي"
لا تجلسي القرفصاء و اجلسي على الحمام كما يجلس عليه كل الناس

و الآن أين نحن من التجاهل و عدم الإلتفات، ما شاء الله عليك جاوبت كل الإخوة الأعضاء ثم تتحيرين في هذه الأسئلة ! :-)
عليك بالمداومة على الأذكار و الرقية
جزاكم الله خيراً، فعلاً فبعضها وسوسات تجاوزتها أو أعلم أنها غير منطقية، لكن بالتأكيد وسوستي كذلك غير منطقية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسام الدين 1
حسام الدين 1


عضو برونزي

عضو برونزي
معلومات إضافية
تونس
ذكر
عدد المساهمات : 672
تاريخ التسجيل : 23/04/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

الاستنجاء. Empty
مُساهمةموضوع: رد: الاستنجاء.   الاستنجاء. Empty2021-06-17, 4:41 am

خلاص، نشفي بعد الاستنجاء حتى تنقص عليك الوساوس و لا يضرك ما بقي من أجزاء الورق لأنه طاهر

و بالنسبة لصلواتك، فلا إعادة عليك

و بالنسبة لموضوع العرق، صلاتك صحيحة بنفس الثوب (الداخلي و الخارجي) و إن تعرق المكان
و قد اوردت لك حكم التعرق لمن استجمر (أي إستعمل المناديل الورقية أو الحجر لإزالة النجاسة)، فما بالك بمن استنجى و أزال النجاسة بالماء
وقال صاحب الميسر عند قول خليل: "ذكر أن من استجمر ثم عرق المحل لم يضر ثوبه لأنه أثر معفو عنه".

قال رسول الله ﷺ: إن خير دينكم أيسره، إن خير دينكم أيسره. رواه أحمد والبخاري في الأدب المفرد، وصححه الألباني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سكر
سكر


عضو مجتهد

عضو مجتهد
معلومات إضافية
السعودية
انثى
عدد المساهمات : 113
تاريخ التسجيل : 12/06/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

الاستنجاء. Empty
مُساهمةموضوع: رد: الاستنجاء.   الاستنجاء. Empty2021-06-17, 4:44 am

@حسام الدين 1 كتب:
خلاص، نشفي بعد الاستنجاء حتى تنقص عليك الوساوس و لا يضرك ما بقي من أجزاء الورق لأنه طاهر

و بالنسبة لصلواتك، فلا إعادة عليك

و بالنسبة لموضوع العرق، صلاتك صحيحة بنفس الثوب (الداخلي و الخارجي) و إن تعرق المكان
و قد اوردت لك حكم التعرق لمن استجمر (أي إستعمل المناديل الورقية أو الحجر لإزالة النجاسة)، فما بالك بمن استنجى و أزال النجاسة بالماء
وقال صاحب الميسر عند قول خليل: "ذكر أن من استجمر ثم عرق المحل لم يضر ثوبه لأنه أثر معفو عنه".

قال رسول الله ﷺ: إن خير دينكم أيسره، إن خير دينكم أيسره. رواه أحمد والبخاري في الأدب المفرد، وصححه الألباني
جزاك الله خيراً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سكر
سكر


عضو مجتهد

عضو مجتهد
معلومات إضافية
السعودية
انثى
عدد المساهمات : 113
تاريخ التسجيل : 12/06/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

الاستنجاء. Empty
مُساهمةموضوع: رد: الاستنجاء.   الاستنجاء. Empty2021-06-17, 10:21 pm

السلام عليكم
عملت بالنصائح اليوم بالتفصيل وصليت الآن
ولم أستغرق إلا دقائق قليلة في دورة المياه بدل الساعة والساعتين كما السابق الحمدلله
حتى أني لم أمسح ولم أوسوس بدخول الماء وغيره
لكني غير مطمئنة أبداً وأشعر أن أثر الغائط سيخرج
بل حتى بعد خروجي من دورة المياه بدأت أشعر بالحكة وأن هناك شيء باقٍ
ولا أعلم إذا خرجت بعد الاستنجاء أتبطل صلاتي أم لا
فهل أفتش؟ وهل أستنجي مجددًا؟
لم أستطع التركيز كثيراً في الصلاة فقد كنت متوترة وأعاود التفكير في الأمر كثيراً وأحاول التجاهل وأعود للتركيز ثم يطرأ الموضوع ثانية وهكذا
وأظن أني نسيت التشهد الأول فسجدت للسهو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سكر
سكر


عضو مجتهد

عضو مجتهد
معلومات إضافية
السعودية
انثى
عدد المساهمات : 113
تاريخ التسجيل : 12/06/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

الاستنجاء. Empty
مُساهمةموضوع: رد: الاستنجاء.   الاستنجاء. Empty2021-06-17, 11:01 pm

بالإضافة لهذا قرأت أن الموسوس لا ينبغي أن يسجد للسهو
ولكن لا أتذكر أبداً التشهد الأول، فأنا اعتدت أن أسقطه في السنن عندما أجمعها فتصبح أربعة ركعات ولا آتي بالتشهد الأول
عمومًا فسجدت للسهو، لا تبطل صلاتي صحيح؟ لأني سجدت للسهو وأنا مصابة بالوسواس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسام الدين 1
حسام الدين 1


عضو برونزي

عضو برونزي
معلومات إضافية
تونس
ذكر
عدد المساهمات : 672
تاريخ التسجيل : 23/04/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

الاستنجاء. Empty
مُساهمةموضوع: رد: الاستنجاء.   الاستنجاء. Empty2021-06-17, 11:23 pm

@سكر كتب:
السلام عليكم
عملت بالنصائح اليوم بالتفصيل وصليت الآن
ولم أستغرق إلا دقائق قليلة في دورة المياه بدل الساعة والساعتين كما السابق الحمدلله
حتى أني لم أمسح ولم أوسوس بدخول الماء وغيره
لكني غير مطمئنة أبداً وأشعر أن أثر الغائط سيخرج
بل حتى بعد خروجي من دورة المياه بدأت أشعر بالحكة وأن هناك شيء باقٍ
ولا أعلم إذا خرجت بعد الاستنجاء أتبطل صلاتي أم لا
فهل أفتش؟ وهل أستنجي مجددًا؟
لم أستطع التركيز كثيراً في الصلاة فقد كنت متوترة وأعاود التفكير في الأمر كثيراً وأحاول التجاهل وأعود للتركيز ثم يطرأ الموضوع ثانية وهكذا
وأظن أني نسيت التشهد الأول فسجدت للسهو

و عليكم السلام،
نتائج مبشرة بالخير و لله الحمد

1/ لا تفتيشي و لا تستنجي بعد ذلك (التزمي بالنصائح فقط)
و طبيعي أنك لا تستطيعين التركيز، فالوسواس يحاول إعادة السيطرة عليك
=> استمري في مقاومة تلك الأفكار و ستبدأ الوساوس بالتراجع مع قليل من الصبر

2/ سجود السهو: هو إرغام للشيطان 
و إن من قال بعدم ضرورة سجود السهو للموسوس ليس لأن ذلك ممنوع عليه أو أن ذلك يبطل صلاته، بل لأن ذلك لا ينفع الموسوس و سيتوسوس فيما بعد (أي بعد قيامه بسجود السهو) هل سجد للسهو أو لم يسجد.
=> فالعلة من ذلك التخفيف على الموسوس (حتى لا تزيد وسوسته)
و عليه فصلاتك صحيحة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سكر
سكر


عضو مجتهد

عضو مجتهد
معلومات إضافية
السعودية
انثى
عدد المساهمات : 113
تاريخ التسجيل : 12/06/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

الاستنجاء. Empty
مُساهمةموضوع: رد: الاستنجاء.   الاستنجاء. Empty2021-06-17, 11:32 pm

@حسام الدين 1 كتب:
@سكر كتب:
السلام عليكم
عملت بالنصائح اليوم بالتفصيل وصليت الآن
ولم أستغرق إلا دقائق قليلة في دورة المياه بدل الساعة والساعتين كما السابق الحمدلله
حتى أني لم أمسح ولم أوسوس بدخول الماء وغيره
لكني غير مطمئنة أبداً وأشعر أن أثر الغائط سيخرج
بل حتى بعد خروجي من دورة المياه بدأت أشعر بالحكة وأن هناك شيء باقٍ
ولا أعلم إذا خرجت بعد الاستنجاء أتبطل صلاتي أم لا
فهل أفتش؟ وهل أستنجي مجددًا؟
لم أستطع التركيز كثيراً في الصلاة فقد كنت متوترة وأعاود التفكير في الأمر كثيراً وأحاول التجاهل وأعود للتركيز ثم يطرأ الموضوع ثانية وهكذا
وأظن أني نسيت التشهد الأول فسجدت للسهو

و عليكم السلام،
نتائج مبشرة بالخير و لله الحمد

1/ لا تفتيشي و لا تستنجي بعد ذلك (التزمي بالنصائح فقط)
و طبيعي أنك لا تستطيعين التركيز، فالوسواس يحاول إعادة السيطرة عليك
=> استمري في مقاومة تلك الأفكار و ستبدأ الوساوس بالتراجع مع قليل من الصبر

2/ سجود السهو: هو إرغام للشيطان 
و إن من قال بعدم ضرورة سجود السهو للموسوس ليس لأن ذلك ممنوع عليه أو أن ذلك يبطل صلاته، بل لأن ذلك لا ينفع الموسوس و سيتوسوس فيما بعد (أي بعد قيامه بسجود السهو) هل سجد للسهو أو لم يسجد.
=> فالعلة من ذلك التخفيف على الموسوس (حتى لا تزيد وسوسته)
و عليه فصلاتك صحيحة

الحمدلله الحمدلله جزاكم الله خيراً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سكر
سكر


عضو مجتهد

عضو مجتهد
معلومات إضافية
السعودية
انثى
عدد المساهمات : 113
تاريخ التسجيل : 12/06/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

الاستنجاء. Empty
مُساهمةموضوع: رد: الاستنجاء.   الاستنجاء. Empty2021-07-11, 12:04 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

طبقت النصائح مرة ولكن - أكرمكم الله -
عدت حينها ومسحت فوجدت أني لم أنظف جيدًا لعلي لم أفهم النصيحة جيدًا
وكذلك جربتها هذا الأسبوع ليومين ثم مسحت بعد ارخاء المنطقة قليلاً فوجدت آثار جافة
لا أعلم ماذا أفعل بشأن صلواتي
ولكن أعتقد أني شرحت المشكلة بطريقة خاطئة
فما قصدت - أكرمكم الله تعالى -
من إبراز المنطقة هو ارخائها قليلاً، لا زلت لا أعلم إلى أين يجب عليّ التنظيف

وكذلك لدي عدة مشكلات عرضت لي:
- أولاً موضوع الاستهزاء بالدين
فاليوم شرحت لقريبتي الصغيرة حكم شرعي فاستهزئت به 
أعلم أنها لا تقصد الاستهزاء والكفر بعينه فهي لا تعي هذه الأشياء مع كونها بالغة ولكن صغيرة
فضحكت مما فعلت بدون اختياري وأنكرت عليها ما فعلت وعلمتها
لا أعلم هل هي كفرت الآن؟ وهل أنا كفرت؟ لأني لا أتذكر هل أنكرت عليها فورًا أم لا
وكذلك موضوع وسواس العقيدة فمتى عرضت لي شبهة فإني أظل في صراع حتى أثبت لنفسي العكس
يصل الموضوع إلى مشاعري فقد أشعر بمشاعر كره أو غيض تجاه شيء معين وأحاول جاهدة ابعاده
واتشهد وأعيد الدخول في الإسلام في اليوم مرات عديدة
وعندما اقرأ القرآن أحياناً فأشعر في قلبي انكار لآية معينة أو تكذيب أو أشعر أن حكمًا شرعيًا لم يعجبني
فأظل أقنع نفسي حتى اتخلص من شعوري، توقفت عن قراءة القرآن لهذا السبب فما عدت إلا اقرأ سورة البقرة وما احفظ من السور
وبعض الأمور تتكرر عليّ كثيرًا فأظل أذكر نفسي بالحكمة واتشهد  

- ثانيًا النية
فاليوم قررت الجمع بين الظهر والعصر لرخصة شرعية، وعندما بدأت أصلي الظهر وبدأت أقرأ الفاتحة تذكرت أني لم أنوي أن أصلي الظهر
فهي صلاتين (الظهر والعصر) ولا أذكر أني قمت بشكل فعال بالتفكير في أني سأصليهما
التفكير في الموضوع أرهق عقلي ولا أعلم الصواب من الخطأ

- ثالثًا: أحياناً اجد من حولي يصلون بطريقة خاطئة: مثلاً رأيت واحدة كانت تتمايل يميناً وشمالاً بشكل ملحوظ جدًا عند ركوعها
فأخبرتها بعد انقضاء صلاتها عن ما يجب ان تفعل من السكينة واجتناب الحركة الكثيرة في الصلاة لكني لم آمرها أن تعيد الصلاة فهل عليّ ذنب؟
وكذلك إحدى قريباتي كانت تصلي وتكشف قدمها كثيراً مع الرياح في الصلاة لأنها لم تحسن اغلاق أزرة ردائها فأصبحت آمرها أن تستر نفسها وشعرت أنها تحركت كثيرًا وهي تنظر للأسفل لتصلح ردائها بسببي فهل أنا آثمة؟ وهل كان عليّ أن آمرها بإعادة الصلاة؟
أنا أعلم أني موسوسة والموازين لديّ مختلة فلا آمر أحد بإعادة صلاته ولكني أخشى أن خوفي الزائد من نقل الوسوسة إليهم جعلني أقصر في أمرهم ونهيهم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسام الدين 1
حسام الدين 1


عضو برونزي

عضو برونزي
معلومات إضافية
تونس
ذكر
عدد المساهمات : 672
تاريخ التسجيل : 23/04/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

الاستنجاء. Empty
مُساهمةموضوع: رد: الاستنجاء.   الاستنجاء. Empty2021-07-11, 9:56 am

و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته،

1/ الاستجمار:
يكفي في المسح أن تصل المناديل بلطفٍ إلى حلقةمخرج الريح، حتى يتم إنقاء المحل مما خرج منه (وأقله ثلاث مسحات)
=> وأذكرك أن الاستنجاء أو الاستجمار (للقبل و للدبر)، لا يجب أن يتعدى ظاهر الفرج إلى باطنه

و لعلك حين أردت التثبت، فضغطت قليلاً على المنديل، فغاص قليلاً في باطن المخرج، فوجدت هذا الأثر
=> و ربما هو من أثر التعرق، وهو معفو عنه ولا  يضر ثوبك ولا بدنك
فقد قال صاحب الميسر عند قول خليل: ذكر أن من استجمر ثم عرق المحل لم يضر ثوبه لأنه أثر معفو عنه.

2/ موضوع الاستهزاء بالدين
أ/ لا ضرر عليها، لأنها تجهل الحكم لصغر سنها
و لا ضرر عليك، لأنك ضحكت من ضحكها (عدوى الضحك)، لا من الحكم ذاته

ب/ و الشبهات يجب أن تدفع بالإعراض عنها، لا بالنظر و التحقيق فيها
قال ابن القيم رحمه الله: وقال لي شيخ الإسلام -وجعلت أورد عليه إيرادا بعد إِيرَاد-: لا تجعل قَلْبك للإيرادات والشبهات مثل السفنجة، فيتشربها فَلَا ينضح إلا بهَا، وَلَكِن اجْعَلْهُ كالزجاجة المصمتة تمر الشُّبُهَات بظاهرها، وَلَا تَسْتَقِر فِيهَا، فيراها بصفائه ويدفعها بصلابته؛ وَإِلَّا فإذا أشربت قَلْبك كل شُبْهَة تمر عَلَيْهَا صَار مقرا للشبهات، أوْ كَمَا قَالَ، فَمَا أعْلَم أني انتفعت بِوَصِيَّة فِي دفع الشُّبُهَات كانتفاعي بذلك

ج/ و كل ما تجيدينه في نفسك من شك في حكم أو آية و عدم تصديق و إرتياب، هو مما يلقيه الشيطان في نفس الإنسان
- روى مسلم وغيره عن أبي هريرة وابن عباس رضي الله عنهم، واللفظ لـمسلم قال: جاء ناسٌ من أصحاب النبي ﷺ فسألوه: إنا نجد في أنفسنا ما يتعاظم أحدنا أن يتكلم به، قال: وقد وجدتموه؟ قالوا: نعم، قال: ذاك صريح الإيمان.
قال النووي: "سئل النبي ﷺ عن الوسوسة فقال: تلك محض الإيمان. وقال: ذلك صريح الإيمان.
ومعناه: استعظامكم الكلام به هو صريح الإيمان، فإن استعظام هذا وشدة الخوف منه ومن النطق به فضلاً عن اعتقاده إنما هو لمن استكمل الإيمان استكمالاً محققاً، وانتفت عنه الريبة والشكوك."
- وقد ثبت أنه ﷺ لما شكوا إليه ذلك قال :"الحمد لله الذي ردَّ كيده إلى الوسوسة ."رواه أحمد وأبو داود

الحلول:
- الإعراض عن هذه الوساوس جملةً واحدةً
- عدم الحديث أو العمل بمقتضى هذه الخواطر التي يلقيها الشيطان في النفس (يكفيك الإعراض عنها)
- الإستعاذة من الشيطان
- قول "آمنا بالله وبرسله" (ثلاث مرات)
في كتاب ابن السني من طريق عائشة رضي الله عنها : من بلي بهذا الوسواس فليقل : آمنا بالله وبرسله ثلاثا، فإن ذلك يذهبه عنه .
- لا حاجة أساساً لإعادة الشهادتين في هذه الحال، لأنك ببساطة لم تخرجي من الإسلام، حتى تعودي فيه
- داومي على الأذكار

3/ النية:
النية هي العزم على الفعل و ليست قولاً
النية = أن تخطر الفكرة على القلب، فيعزم عليها
قال شيخ الإسلام رحمه الله تعالى في مجموع الفتاوى": فإن النية تتبع العلم، فمن علم ما يريد فعله، نواه بغير اختياره، وأما إذا لم يعلم الشيء، فيمتنع أن يقصده "
وقال أيضا": ومعلوم في العادة أن من كبر في الصلاة لا بد أن يقصد الصلاة، وإذا علم أنه يصلي الظهر، نوى الظهر، فمتى علم ما يريد فعله، نواه ضرورة"
وقال ابن قدامة في المغني (في نية الصيام): "فمتى خطر بقلبه في الليل أن غدا من رمضان، وأنه صائم فيه، فقد نوى"
فقيامك للوضوء، تتحقق به نية الوضوء. و وقوفك للصلاة تتحقق به نية الصلاة
=> الحل = الاستعاذة و المحافظة على الأذكار

4/ النصيحة للناس
أ/ من تحركت لعذر (كأن يهرشها بدنها أو لعارض من الأعراض...)، فهذا لا يبطل الصلاة
ما يبطل الصلاة هي الحركة:
- الكثيرة
- المتوالية
- لغير ضرورة

ب/ قريبتك التي انكشفت قدمها في الصلاة
- اختلف الفقهاء في القدمين، فقد نص أهل العلم على أن كشف ذلك، لا يبطل الصلاة ولو كان الكشف متعمدًا
جاء في "الموسوعة الفقهية": "وأما القدمان، فهما عورة عند المالكية والشافعية غير المزني، وهو المذهب عند الحنابلة، وهو رأي بعض الحنفية.
والمعتمد عند الحنفية أنهما ليستا بعورة، وهو رأي المزني من الشافعية، والشيخ تقي الدين ابن تيمية من الحنابلة"

- حتى و إن انكشف منها شيء آخر يسير بلا تعمد (مثل اليسير الذي كشفته الريح)
فقد رجحَ شيخُ الإسلام قول الجمهور وهو أن الصلاةَ لا تبطل بانكشافِ شيءٍ يسير من العورة، قال رحمه الله: "إذا انكشف شيء يسير من شعرها وبدنها لم يكن عليها الإعادة، عند أكثر العلماء، وهو مذهب أبي حنيفة وأحمد"
وإذا ما انكشفَ شيءٌ يسيرٌ من العورة ولم يستره المكلف أو لم يبادر بستره، ففيه خلاف مشهور ومذهب الجمهور صحةُ الصلاةِ.

ج/ لست آثمة بعدم أمرهن بإعادة الصلاة، بل و لا يجب إلا إن كنت على درايةٍ بحكم خطئهن، لأنه:
- إبتداءً يجب معرفة ما إن كان -شرعاً- خطأ أم لا
- وإذا كان خطأً: يجب معرفة الحكم الفقهي المترتب عن هذا الخطأ (هل يغتفر الخطأ أم تعاد عليه الصلاة)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سكر
سكر


عضو مجتهد

عضو مجتهد
معلومات إضافية
السعودية
انثى
عدد المساهمات : 113
تاريخ التسجيل : 12/06/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

الاستنجاء. Empty
مُساهمةموضوع: رد: الاستنجاء.   الاستنجاء. Empty2021-07-13, 1:26 am

جزاكم الله خيرًا
أريد أن اتأكد، لأني أظن اني عدت لغسل الباطن
قرأت في فتاوى أنه يجب الاسترخاء عند الاستنجاء من الغائط وحتى تظهر التكاميش (لم أفهم المقصد)
وهنا أشكل عليّ فما عدت أفهم المقصد ماذا يعني الاسترخاء
الآن لو جلست بدون أدنى مجهود في إبراز المحل وغسلته هل هذا كافي؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسام الدين 1
حسام الدين 1


عضو برونزي

عضو برونزي
معلومات إضافية
تونس
ذكر
عدد المساهمات : 672
تاريخ التسجيل : 23/04/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

الاستنجاء. Empty
مُساهمةموضوع: رد: الاستنجاء.   الاستنجاء. Empty2021-07-13, 6:03 pm

و خيراً جزاك،
التكاميش: هي الحافة الخارجية للمخرج، أي "حلقة مخرج الريح"
والمقصد أن لا تقبضي عضلات المخرج عند الاستنجاء، يعني ببساطة خلي عضلة المخرج كما هي عليه (كما لو كنت خارج الحمام)
=> فلا إبراز و لا قبض

وهو كما قلت بالضبط:
إذا جلست بدون أدنى مجهود في إبراز المحل وغسلته فهو كافٍ

---( )---
لا تنسي ذكر الخلاء قبل دخول الحمام:
https://hisnmuslim.com/i/ar/6
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سكر
سكر


عضو مجتهد

عضو مجتهد
معلومات إضافية
السعودية
انثى
عدد المساهمات : 113
تاريخ التسجيل : 12/06/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

الاستنجاء. Empty
مُساهمةموضوع: رد: الاستنجاء.   الاستنجاء. Empty2021-07-15, 1:02 am

@حسام الدين 1 كتب:
و خيراً جزاك،
التكاميش: هي الحافة الخارجية للمخرج، أي "حلقة مخرج الريح"
والمقصد أن لا تقبضي عضلات المخرج عند الاستنجاء، يعني ببساطة خلي عضلة المخرج كما هي عليه (كما لو كنت خارج الحمام)
=> فلا إبراز و لا قبض

وهو كما قلت بالضبط:
إذا جلست بدون أدنى مجهود في إبراز المحل وغسلته فهو كافٍ

---( )---
لا تنسي ذكر الخلاء قبل دخول الحمام:
https://hisnmuslim.com/i/ar/6

فعلت، ثم مسحت بالمنديل فوجدت بقايا، فغسلت ثانية ثم مسحت ووجدت بقايا، ما الحل؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسام الدين 1
حسام الدين 1


عضو برونزي

عضو برونزي
معلومات إضافية
تونس
ذكر
عدد المساهمات : 672
تاريخ التسجيل : 23/04/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

الاستنجاء. Empty
مُساهمةموضوع: رد: الاستنجاء.   الاستنجاء. Empty2021-07-15, 3:00 am

طالما أنك قمت بالإستنجاء (أو بالاستجمار)، فليس عليك فعل شيء آخر
كل ما بقي هو قليل غير معتبر و معفو عنه
فتجاهلي و لا تبحثي عنه مجدداً

---( )---
و أنصحك في هذه المدة أن تقومي بالاستجمار بدلاً عن الاستنجاء بالماء، حتى تخف هذه الوسوسة (فهو من مظاهر التوسعة و التيسير في ديننا)
فالاستجمار (المسح بالمناديل) كافٍ و يغني عن الاستنجاء بالماء، بلا خلاف بين أهل العلم و هو جائز بإجماع الصحابة رضوان الله عليهم
وقال ابن قدامة في المغني: "وإن أراد الاقتصار على أحدهما فالماء أفضل، لما روينا من الحديث، ولأنه يطهر المحل ويزيل العين والأثر وهو أبلغ في التنظيف. وإن اقتصر على الحجر أجزأه بغير خلاف بين أهل العلم، لما ذكرنا من الأخبار ولإجماع الصحابة رضي الله عنهم." انتهى

فإن تعرق الفرج بعد ذلك، فلا يضره ذلك و لا يضر ما أصاب الثوب من العرق، فلا يتنجس
قال صاحب الميسر عند قول خليل  :"ذكر أن من استجمر ثم عرق المحل لم يضر ثوبه لأنه أثر معفو عنه."
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سكر
سكر


عضو مجتهد

عضو مجتهد
معلومات إضافية
السعودية
انثى
عدد المساهمات : 113
تاريخ التسجيل : 12/06/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

الاستنجاء. Empty
مُساهمةموضوع: رد: الاستنجاء.   الاستنجاء. Empty2021-07-15, 10:04 pm

إن شاء الله
اليوم وأنا اصلي العشاء واقرأ جهريًا حدثت نفسي أن أمي تسمعني وأنها الآن ستمدحني عندها وتقول أن صلاتي تحسنت
وبعدها استرسلت مع افكار اخرى، ولكني تذكرت أن ذلك رياء! وانهرت لأني استرسلت ولم اوقفه
فتجاهلت الفكرة وقلت أنه حديث نفس وأني لم انوي لكنه مجرد تفكير
فعلي صحيح أليس كذلك؟ لأني كنت اعيد الصلاة اذا ما وردت لي مشكلة مشابهة
لكني أشعر اني كنت راضية عنه مع أني اكرهه لكن لا أعلم لماذا لم أدفعه كنت غافلة

@حسام الدين 1 كتب:
طالما أنك قمت بالإستنجاء (أو بالاستجمار)، فليس عليك فعل شيء آخر
كل ما بقي هو قليل غير معتبر و معفو عنه
فتجاهلي و لا تبحثي عنه مجدداً

---( )---
و أنصحك في هذه المدة أن تقومي بالاستجمار بدلاً عن الاستنجاء بالماء، حتى تخف هذه الوسوسة (فهو من مظاهر التوسعة و التيسير في ديننا)
فالاستجمار (المسح بالمناديل) كافٍ و يغني عن الاستنجاء بالماء، بلا خلاف بين أهل العلم و هو جائز بإجماع الصحابة رضوان الله عليهم
وقال ابن قدامة في المغني: "وإن أراد الاقتصار على أحدهما فالماء أفضل، لما روينا من الحديث، ولأنه يطهر المحل ويزيل العين والأثر وهو أبلغ في التنظيف. وإن اقتصر على الحجر أجزأه بغير خلاف بين أهل العلم، لما ذكرنا من الأخبار ولإجماع الصحابة رضي الله عنهم." انتهى

فإن تعرق الفرج بعد ذلك، فلا يضره ذلك و لا يضر ما أصاب الثوب من العرق، فلا يتنجس
قال صاحب الميسر عند قول خليل  :"ذكر أن من استجمر ثم عرق المحل لم يضر ثوبه لأنه أثر معفو عنه."
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسام الدين 1
حسام الدين 1


عضو برونزي

عضو برونزي
معلومات إضافية
تونس
ذكر
عدد المساهمات : 672
تاريخ التسجيل : 23/04/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

الاستنجاء. Empty
مُساهمةموضوع: رد: الاستنجاء.   الاستنجاء. Empty2021-07-16, 3:34 am

لو كنت راضية لما كرهت ذلك و لما حزنت
كل هذه المشاعر هي من الوسوسة و من حديث النفس (لم تجتهدي أنت في طلبها)
فالمرائي يقصد الرياء، بل يطلبه و يجتهد فيه ليسترعي نظر الناس

لا تعيدي هذه الصلاة.
و إن عاودتك الوساوس، فيكفيك الإستعاذة و التفل في الصلاة (دون قطع الصلاة و دون اعادتها)
و طريقة الإستعاذة و التفل في الصلاة مشروحة في هذا الموضوع
https://www.alkhabeer2.com/t12228-topic#114182
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سكر
سكر


عضو مجتهد

عضو مجتهد
معلومات إضافية
السعودية
انثى
عدد المساهمات : 113
تاريخ التسجيل : 12/06/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

الاستنجاء. Empty
مُساهمةموضوع: رد: الاستنجاء.   الاستنجاء. Empty2021-07-22, 6:34 am

الحمدلله..

لدي استفسار:
دائماً ما اشعر بنزول البول أثناء الصلاة، وقد قرأت أن علي الانتظار دقيقة في دورة المياه ثم الغسل وعدم الالتفات
ولكني كذلك قرأت أن هذا الشعور قد يكون بسبب المبالغة في الاستبراء من البول
وبدأت أشعر أني ربما أبالغ في الاستبراء
وقد صليت الفجر على هذا الحال، ولم اعد الاستنجاء
فهل عليّ إعادة الصلاة لأني بالغت في الاستنجاء؟ هل هذا يعني اني محاسبة على خروج القطرات ان بالغت؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Sarab
Sarab


عضو مجتهد

عضو مجتهد
معلومات إضافية
العراق
انثى
عدد المساهمات : 161
تاريخ التسجيل : 12/07/2021
تعليقك : أستغفر الله العظيم واتوب اليه عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته

الاستنجاء. Empty
مُساهمةموضوع: رد: الاستنجاء.   الاستنجاء. Empty2021-07-22, 6:59 am

لدي سؤال هل تحسين بخروج البول في اي وقت من اليوم ام فقط يتسلط عليك الاحساس بنزولها في الصلاة ؟؟
لا اعتقد انك مصابة بسلس البول بل هو وسواس فلو لم تكوني متاكدة ١٠٠%من نزولها تجاهليها ولا تلتفتي إليها وصلاتك صحيحة حتى مع الاحساس _وليس يقينك_بنزول قطرات بول
ولنفترض إصابتك بسلس البول و انها تنزل لا اراديا و ليس حصرا في أثناء الصلاة عندها يكون حدثك دائم و خارج عن ارادتك وغير محاسبة ان صليتي مع نزولها فما يجب عليك فعله هو تجاهل البول مع صلاة الظهر والعصر والمغرب بل مع كل الصلوات حتى يزول عنك ذلك الاحساس والوهم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسام الدين 1
حسام الدين 1


عضو برونزي

عضو برونزي
معلومات إضافية
تونس
ذكر
عدد المساهمات : 672
تاريخ التسجيل : 23/04/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

الاستنجاء. Empty
مُساهمةموضوع: رد: الاستنجاء.   الاستنجاء. Empty2021-07-22, 10:03 am

@سكر كتب:
الحمدلله..

لدي استفسار:
دائماً ما اشعر بنزول البول أثناء الصلاة، وقد قرأت أن علي الانتظار دقيقة في دورة المياه ثم الغسل وعدم الالتفات
ولكني كذلك قرأت أن هذا الشعور قد يكون بسبب المبالغة في الاستبراء من البول
وبدأت أشعر أني ربما أبالغ في الاستبراء
وقد صليت الفجر على هذا الحال، ولم اعد الاستنجاء
فهل عليّ إعادة الصلاة لأني بالغت في الاستنجاء؟ هل هذا يعني اني محاسبة على خروج القطرات ان بالغت؟

---( عيد مبارك سعيد )---
---( أعاده الله علينا و عليكم و على الأمة الإسلامية جمعاء بالخير واليمن والبركة )---

طالما هو شك لا إعادة عليك
لكن ما أنصحك به -والأكيد أنك تعلمينه ولكن من باب التذكير- لا تتجاوزي ظاهر الفرج في الإستنجاء
ويكفي صب بعض الماء على الفرج حتى يطهر، فلا حاجة للمبالغة

كما أني أشرت عليك بالاستجمار سابقاً،
فهو من أبواب التيسير في الدين، كما أنه يساعد في التغلب على مشاكل الوسوسة في الطهارة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الاستنجاء.
استعرض الموضوع التالي استعرض الموضوع السابق الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الخبير النفسي2 :: منتدى المشاكل النفسية :: الوسواس القهري في العبادات ( الصلاة ، الوضوء ، الطهارة ، غسل الجنابة )-
انتقل الى:  

روابط هامة

رابط نصيرابط نصيرابط نصي
تكويد : JAR7