الخبير النفسي2
سجل في المنتدى لتتمكن من المشاركة ..
للتواصل مع الخبير النفسي2 :
تويتر [@ALmohimeed3]
سناب [ alkhabeer2 ]
الخبير النفسي2
سجل في المنتدى لتتمكن من المشاركة ..
للتواصل مع الخبير النفسي2 :
تويتر [@ALmohimeed3]
سناب [ alkhabeer2 ]


الخبير النفسي2

الوسواس القهري ، القلق ، الاكتئاب ، اختلال الآنية ، الرهاب ، الخوف وسواس النوم وسواس الأمراض
 

أهلا وسهلا بك في منتديات الخبير النفسي 2

الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

https://www.alkhabeer2.com






شاطر
 

 وسواس التكبير

استعرض الموضوع التالي استعرض الموضوع السابق اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Sarab
Sarab


عضو مجتهد

عضو مجتهد
معلومات إضافية
العراق
انثى
عدد المساهمات : 161
تاريخ التسجيل : 12/07/2021
تعليقك : أستغفر الله العظيم واتوب اليه عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته

وسواس التكبير  Empty
مُساهمةموضوع: وسواس التكبير    وسواس التكبير  Empty2021-07-12, 8:24 pm

السلام عليكم 
أنا أعاني من التكبير فأجد صعوبة كبيرة بقولها مجرد ما اقف أمام السجادة أصبح مثل الجماد لا أستطيع التكبير ولا أستطيع البدء بالصلاة وأحس بأن عقلي مشوش وإذا قلت الله لا أستطيع إكمالها لا أعلم السبب فأحيانا تأتيني أفكار وغالبا عشان النية شيء ما يخبرني أنني نويت أعيدها وأقطع التكبير وأني لم أقلها بشكل سليم 
شيء آخر أنا أصلي بصوت منخفض جدا لأنني أقرا الفاتحة ببطء شديد واخجل من أن أحد يسمعني مع العلم أنه لا أحد يهتم بالموضوع إلا أنني أضغط على نفسي كثيرا لكي أصلي بصوت منخفض و أواجه صعوبة بقراءة الفاتحة فأحيانا أقطع الكلمة يعني أقول الص ولا أستطيع إكمالها فأعيدها الصراط مرة أخرى وعندما أقرأ بصوت منخفض بعض الحروف لا تخرج بشكل سليم وينقطع نفسي بالإضافة لأني أعاني من ضيق تنفس و خفقان 

جربت علاج الخبير ونفع معي بالماضي لكن الآن أريد أن أطبقه غير إني لست جاهزة نفسيا فالمواجهة تحتاج قوة وأنا أواجه مشاكل دراسية وأسرية حطمت نفسيتي أريد بكل صدق أن أشفى لكن العزم والنية والإرادة متذبذبة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسام الدين 1
حسام الدين 1


عضو برونزي

عضو برونزي
معلومات إضافية
تونس
ذكر
عدد المساهمات : 605
تاريخ التسجيل : 23/04/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

وسواس التكبير  Empty
مُساهمةموضوع: رد: وسواس التكبير    وسواس التكبير  Empty2021-07-14, 3:39 am

وعليكم السلام ورحمة الله و بركاته،

إذا وقفت للصلاة فكبري، وتجاهلي الصوت الداخلي الذي تسمعينه (فهو الوسواس)

1/ كيفية النية:
أ/ النية هي العزم على الفعل و ليست قولاً
النية = أن تخطر الفكرة على القلب، فيعزم عليها
قال شيخ الإسلام رحمه الله تعالى في مجموع الفتاوى: "فإن النية تتبع العلم، فمن علم ما يريد فعله، نواه بغير اختياره، وأما إذا لم يعلم الشيء، فيمتنع أن يقصده"
وقال أيضا: "ومعلوم في العادة أن من كبر في الصلاة لا بد أن يقصد الصلاة، وإذا علم أنه يصلي الظهر، نوى الظهر، فمتى علم ما يريد فعله، نواه ضرورة"
وقال ابن قدامة في المغني (في نية الصيام): "فمتى خطر بقلبه في الليل أن غدا من رمضان، وأنه صائم فيه، فقد نوى"
فقيامك للوضوء، تتحقق به نية الوضوء. و وقوفك للصلاة تتحقق به نية الصلاة، فكبري مباشرةً و صلي.

ب/ ذهب بعض العلماء إلى جواز تقديم النية عن الصلاة بزمن كثير بعد دخول الوقت ما لم يفسخها، فلو نوى بعد دخول الوقت وصلى في آخره صحت صلاته، وإن ذهل عنها أو عزبت عنه بين ذلك، لأن نيته مستصحبة الحكم.

---( )---
2/ التكبير في الصلاة:
أ/ قبل التكبير لك الإستعاذة من الشيطان الرجيم
ب/ قولي "آمنا بالله ورسوله" (ثلاثاً)
في كتاب ابن السني من طريق عائشة رضي الله عنها : "من بلي بهذا الوسواس فليقل : آمنا بالله وبرسله ثلاثا ، فإن ذلك يذهبه عنه"
ج/ قولي التكبير دفعة واحدة "الله أكبر" و استعيذي بالله و اقرئي الفاتحة بإسترسال و تجاهلي الصوت الداخلي (الوسوسة) الذي يضغط عليك لتقطعي الصلاة

---( )---
3/ التردد في النية:
إن قال لك الوسواس: "أن تكبيرتك غير صحيحة، فإقطعي صلاتك وأعيديها"
فتجاهلي كلامه و لا تقطعي صلاتك
فسيقول لك: "أنت ترددت في نيتك و فكرت في قطع الصلاة و بذلك فسدت صلاتك"
فإعلمي أن التفكير في قطع الصلاة، لا يبطلها
=> فأكملي صلاتك و لا تقطعيها

قال في المغني" :فَأَمَّا إنْ تَرَدَّدَ فِي قَطْعِهَا، فَقَالَ ابْنُ حَامِدٍ: لَا تَبْطُلُ، لِأَنَّهُ دَخَلَ فِيهَا بِنِيَّةٍ مُتَيَقَّنَةٍ فَلَا تَزُولُ بِالشَّكِّ وَالتَّرَدُّدِ، كَسَائِرِ الْعِبَادَاتِ". إنتهى
وقال شيخ الإسلام في شرح العمدة: "لا تبطل، قاله ابن حامد، لأن في حديث ابن مسعود قال: صليت مع النبي ﷺ ليلة فأطال حتى هممت بأمر شر قيل له: وما هممت به قال هممت أن أجلس وأدعه ـ متفق عليه،
وعن أنس: أن أبا بكر كان يصلي بهم في وجع النبي ﷺ الذي توفي فيه حتى إذا كان يوم الإثنين وهم صفوف في الصلاة فكشف النبي ﷺ ستر الحجرة لينظر إلينا وهو قائم فكأن وجهه ورقة مصحف ثم تبسم فضحك فهممنا أن نفتتن من الفرح برؤية النبي ﷺ فنكص أبو بكر على عقبيه ليصل الصف وظن أن النبي ﷺ خارج إلى الصلاة فأشار إلينا النبي ﷺ أن أتموا صلاتكم وأرخى الستر ـ متفق عليه،
ولأن المبطل إنما أفسد النية وهذا لم يوجد وإنما تردد في فعله أو عزم عليه فأشبه ما لو نوى أن يتكلم فإنه لو نوى أن يفعل ما يبطل الصلاة غير قاصد لإبطالها لم تبطل بلا تردد". إنتهى كلامه

---( )---
4/ الإستعاذة أثناء الصلاة:
روى مسلم أنَّ عُثْمَانَ بنَ أَبِي العَاصِ، أَتَى النبيَّ ﷺ، فَقالَ: يا رَسولَ اللهِ، إنَّ الشَّيْطَانَ قدْ حَالَ بَيْنِي وبيْنَ صَلَاتي وَقِرَاءَتي يَلْبِسُهَا عَلَيَّ، فَقالَ رَسولُ اللهِ ﷺ: "ذَاكَ شيطَانٌ يُقَالُ له خَنْزَبٌ، فَإِذَا أَحْسَسْتَهُ فَتَعَوَّذْ باللَّهِ منه، وَاتْفِلْ علَى يَسَارِكَ ثَلَاثًا" قالَ: فَفَعَلْتُ ذلكَ فأذْهَبَهُ اللَّهُ عَنِّي.

ويكون التعوّذ والتفل داخل الصّلاة عند إحساس المصلّي بوسوسة الشيطان.
وذلك بأن يميل برأسه شيئاً قليلاً إلى اليسار، فيتفل ثلاثاً تفلاً هيناً، كأنّه يخرج شيئاً ممّا علق بلسانه، ويقول بصوت خافت: أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، ويتّم صلاته.

---()---
5/ القراءة في الصلاة:

أ/ أسرعي قليلاً في القراءة،
كثرة التمهل في القراءة، يستغلها الوسواس لتخطئة الموسوس
(بعد الشفاء من الوسوسة، عودي إلى التأني في القراءة)

ب/ تجاوز الله عنا في ما أخطأنا به
فإن أخطأت يقيناً في القراءة، فيكفيك إعادة الكلمة التي نطقتها خطأً

ت/ مجرد الشك في ما تنطقين به الآن أو شكك في كلمة سابقة أو في الآية السابقة، لا إعتبار له
=> لا تعودي إلى إعادة قراءة ما شككت به

ث/ يكفيك في القراءة أن تسمعي نفسك (في محل الجهر من الصلاة)
فلا تضغطي على نفسك

---( )---
واظبي على الأذكار (أذكار الصباح و المساء....) :  https://hisnmuslim.com/i/ar/1
داومي على الرقية: https://soundcloud.com/user-974932226/xjbnhlhpkgka
ثم تجاهلي الوساوس غاية التجاهل

أسأل الله لك و لكل مبتلى الشفاء و العافية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Sarab
Sarab


عضو مجتهد

عضو مجتهد
معلومات إضافية
العراق
انثى
عدد المساهمات : 161
تاريخ التسجيل : 12/07/2021
تعليقك : أستغفر الله العظيم واتوب اليه عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته

وسواس التكبير  Empty
مُساهمةموضوع: رد: وسواس التكبير    وسواس التكبير  Empty2021-07-17, 1:27 pm

أخي حسام
أنا بدأت بقراءة الرقية منذ ٥ ايام وكذلك البقرة
يوم الخميس صليت بهدوء وكبرت بسرعة لكن امس تدهورت حالتي
فحاولت التكبير مثل يوم الخميس لكن عبثا اقف امام السجادة واصبح كالمسمار حرفيا اصبح دقيقة بكل شيء واراقب كل شيء وأنا عندما اقرا بصوت منخفض اشعر بضيق شديد لاني أعاني من إضطراب دقات القلب
ولا أستطيع القراءة بصوت مرتفع لانني اخجل واتوتر اعتقد لدي رهاب اجتماعي
هناك مشكلة أخرى ترهقني هي اني أصبحت اتهاون في الصلاة فقال مثلا عندما يشتد علي الوسواس ولا اصلي اشعر بقهر شديد ولا أستطيع النوم اما الان أصبحت متبلده المشاعر فلم يعد يهمني وعندما اقف التكبير شيء ما يدفعني للجلوس ويقول لي لا بأس اذا لم تصلي تقدرين تصليها بغير يوم
فتجدني اتهاوم وعزيمتي تذهب مع الريح واقول لا جدوى من محاولاتي
سأحاول اليوم التكبير بسرعة علما بأني تحسنت في موضوع الوضوء

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسام الدين 1
حسام الدين 1


عضو برونزي

عضو برونزي
معلومات إضافية
تونس
ذكر
عدد المساهمات : 605
تاريخ التسجيل : 23/04/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

وسواس التكبير  Empty
مُساهمةموضوع: رد: وسواس التكبير    وسواس التكبير  Empty2021-07-31, 11:45 am

أختي الفاضلة سراب،
1/ بالنسبة للركعات الجهرية في الصلاة يكفيك تسميع نفسك، حتى لا يزيد توترك (وحتى لا يشغلك الوسواس بما إذا قد بلغ صوتك إلى مسامع عائلتك أو لا)
أما مسألة الرهاب الإجتماعي، فلا نستطيع الجزم بها لمجرد هذا الإضطراب، بل يعتمد ذلك على إجتماع العديد من الأعراض الأخرى والتي تجدين أغلبها في هذا الموضوع
https://www.mayoclinic.org/ar/diseases-conditions/social-anxiety-disorder/symptoms-causes/syc-20353561

2/ إذا لم يكن عندك مشكلة غازت في البطن، فتوضئي بالماء البارد،
فهو يساعد على خفض الضغط النفسي والتوتر. وهذا يجعلك تستجمعين نفسك قبل الصلاة

3/ استعيني بهذا الذكر حتى لا يضعف الشيطان من عزيمتك:
"اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنَ الْهَمِّ وَالْحَزَنِ، وَالْعَجْزِ وَالْكَسَلِ، وَالْبُخْلِ وَالْجُبْنِ، وَضَلَعِ الدَّيْنِ وَغَلَبَةِ الرِّجَالِ"

4/ أكثري من الإستعاذة ومن قول آمنت بالله ورسوله (ثلاث مرات عند الوسوسة)

قاومي وستمر هذه الوسوسة كأن لم تكن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسين ~.
حسين ~.


عضو جديد

عضو جديد
معلومات إضافية
اليمن
ذكر
عدد المساهمات : 19
تاريخ التسجيل : 09/05/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

وسواس التكبير  Empty
مُساهمةموضوع: رد: وسواس التكبير    وسواس التكبير  Empty2021-08-01, 10:30 am

اخت سراب

انتي كنت تنصحيني ومازلتِ موسوسة يعني باقي ما  شفيتي 

لكن صح انا اعاني نفس الوسواس في التكبير احس اني بأغلط وخوف 

بس الله يعين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Sarab
Sarab


عضو مجتهد

عضو مجتهد
معلومات إضافية
العراق
انثى
عدد المساهمات : 161
تاريخ التسجيل : 12/07/2021
تعليقك : أستغفر الله العظيم واتوب اليه عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته

وسواس التكبير  Empty
مُساهمةموضوع: رد: وسواس التكبير    وسواس التكبير  Empty2021-08-01, 4:27 pm

@حسين ~. كتب:
اخت سراب

انتي كنت تنصحيني ومازلتِ موسوسة يعني باقي ما  شفيتي 

لكن صح انا اعاني نفس الوسواس في التكبير احس اني بأغلط وخوف 

بس الله يعين
نعم لكن الحمد لله بدأت مرحلة التعافي 
أخي أنا قبل اسبوعين كنت لا أستطيع التكبير لكن بعد مواجهة وتجاهل الحمدلله تحسنت كثيرااا و فقط بالبداية صعب لكن بعدين الأمور بتسهل 
وهذا عن تجربة مني 
وبالنسبة للوضوء تغلبت عليه الحمد لله و قبل كم سنة كنت أعاني جدا بالوضوء لكن تحسنت بعد التجاهل و بعد إحساسي بأنه لا يجب ان تستمر حياتي بهذا الشكل لم اعد أستطع تحمل الوسواس اكثر من ذلك 
نعم ما زالت لدي بعض الوسواس القليلة لكن بسيطة وستاغلب عليها 
شوف يا اخ حسين او ما توقف على الصلاية لا تفكر بالتوتر ولا تفكر بالنية ولا تخاف بل اخذ نفس عميق وكبر بسرعة من دون تفكير باللفظ كبر مثل كانك اول مرة بتصلي بحياتك حتى لو حسيت انك ما لفظت صح استمر وتجاهل حسيت بخوف لا تقلق سيذهب بعد قليل 
الامر يحتاج صمود و تجاااهل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسام الدين 1
حسام الدين 1


عضو برونزي

عضو برونزي
معلومات إضافية
تونس
ذكر
عدد المساهمات : 605
تاريخ التسجيل : 23/04/2021
تعليقك : الحمد لله رب العالمين

وسواس التكبير  Empty
مُساهمةموضوع: رد: وسواس التكبير    وسواس التكبير  Empty2021-08-09, 2:07 am

أختنا الكريمة،
قبل الردود على الإخوة الأعضاء، احرصي أولاً على علاجك حتى تتعافين من الوسوسة، فسيجد حتماً بقية الأعضاء من ينصحهم من الإخوة المتعافين ومن أهل العلم والخبرة.
وبالتجربة لا يقع التعافي من الوسوسة في بضعة اسابيع لمن كان يعاني منها لبضعة السنوات. ولهذا فأنت تحتاجين لشهور عديدة على الأقل قبل حصول التعافي التام، وذلك لأن كيمياء المخ (عمل مستقبلات النواقل العصبية لل sérotonine) لا تعود لتمام تعافيها في اسابيع قليلة
فواضبي على العلاج الذي تتبعينه في هذا المنتدى وندعو لك بالعافية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Sarab
Sarab


عضو مجتهد

عضو مجتهد
معلومات إضافية
العراق
انثى
عدد المساهمات : 161
تاريخ التسجيل : 12/07/2021
تعليقك : أستغفر الله العظيم واتوب اليه عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته

وسواس التكبير  Empty
مُساهمةموضوع: رد: وسواس التكبير    وسواس التكبير  Empty2021-08-09, 2:25 am

@حسام الدين 1 كتب:
أختنا الكريمة،
قبل الردود على الإخوة الأعضاء، احرصي أولاً على علاجك حتى تتعافين من الوسوسة، فسيجد حتماً بقية الأعضاء من ينصحهم من الإخوة المتعافين ومن أهل العلم والخبرة.
وبالتجربة لا يقع التعافي من الوسوسة في بضعة اسابيع لمن كان يعاني منها لبضعة السنوات. ولهذا فأنت تحتاجين لشهور عديدة على الأقل قبل حصول التعافي التام، وذلك لأن كيمياء المخ (عمل مستقبلات النواقل العصبية لل sérotonine) لا تعود لتمام تعافيها في اسابيع قليلة
فواضبي على العلاج الذي تتبعينه في هذا المنتدى وندعو لك بالعافية
أعرف ذلك 
أنا مثلما قلت أصبت بالكثير من الوساوس لكن تغلبت عليها من نظافة و غسل و أفعال تكرارية ونية لكن الحمد لله شفيت منها منذ زمن بعيد واختفى وسواس  الصلاة والتكبير أيضا لكن عاود الظهور بعد ٣ سنوات 
أنا أحاول تقديم النصح بما لدي خبرة فيه فأنا لست حديثة عهد بالوسواس أبدا ولست عديمة تجربة وهناك بعض الأمور التي أتجنبها وأتجنب الرد عليها في بعض المواضيع 
وأحاول تقديم الدعم النفسي للمصابين فمن سمع ليس كمن رأى 
الحمد لله منتبهة على علاجي و على حياتي و لا أظن ردودي على البعض ممكن يأثر على علاجي 
أنا مؤمنة بأن الوسواس مرض مزمن وانه حتى لو خف او تعافينا بشكل تام سيعاود الهجوم لكن سنكون على الأقل عارفين كيف نتعامل معه او كيف نواجهه و إنه شيء يجب التعايش معه 
على العموم أخ حسام الدين سأمتنع عن الردود على المتابعين إذا كان هذا الأفضل من وجهة نظرك 
اللهم آمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
وسواس التكبير
استعرض الموضوع التالي استعرض الموضوع السابق الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الخبير النفسي2 :: منتدى المشاكل النفسية :: الوسواس القهري في العبادات ( الصلاة ، الوضوء ، الطهارة ، غسل الجنابة )-
انتقل الى:  

روابط هامة

رابط نصيرابط نصيرابط نصي
تكويد : JAR7